منوعات

“جمال بلماضي” دخل التاريخ

توج الجزائريون مساء الجمعة بلقب نسخة 2019 من البطولة التي أقيمت في أم الدنيا “مصر”، بفوزهم على السنغال 1-صفر في ملعب مصر الدولي ، ليحرزوا نجمتهم الثانية بعد تتويجهم على أرضهم عام 1990.

أثنت الصحف الجزائرية، السبت، على منتخبها الوطني، لاسيما مدربه جمال بلماضي، الذي “دخل التاريخ” بعد قيادته محاربي الصحراء الجمعة الى لقب ثانٍ في كأس الأمم الإفريقية بعد انتظار 29 عاما.

وينسب إلى بلماضي، الذي تولى تدريب المنتخب في أغسطس 2018، الفضل في مصالحة”الجزائريين” مع اللقب.

ففي خضم الحراك السياسي الذي تشهده البلاد منذ أشهر، منح النجم السابق ولاعبوه شعبهم فرحة اللقب بعد بطولة أجمع فيها النقاد على أن الجزائر قدمت المستوى الأفضل خلالها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق